محمود علاء يفسد مخطط فيريرا أمام الأهلي في قمة 19 يونيو

أصبح البرتغالي جوسفالدو فيريرا المدير الفني للفريق الكروي الأول بنادي الزمالك، في مأزق بعد حصول محمود علاء مدافع الفارس الأبيض، على الإنذار الثالث خلال مباراة الإسماعيلي، التي أقيمت أمس السبت، ضمن منافسات الجولة 21 من مسابقة الدوري الممتاز، وفاز أصحاب الرداء الأبيض فيها بهدفين مقابل هدف.

حصول محمود علاء على الإنذار الثالث جعل غيابه مؤكدا عن لقاء القمة أمام الأهلي المحدد له 19 يونيو المقبل، ضمن مؤجلات الجولة 20 من مسابقة الدوري الممتاز، رغم أن الفريق الأبيض سيخوض لقاء الداخلية في دور 32 من بطولة كأس مصر عن الموسم الحالي، إلا أن هناك استقلالية للإنذرات في كل بطولة على حدة، ومن ثم سيلعب محمود علاء، لقاء الداخلية بالكأس ثم يغيب عن مواجهة الأهلي بالقمة.

غياب محمود علاء، يربك حسابات فيريرا قبل القمة، نظرا لأن المدير الفني البرتغالي غير طريقة اللعب وأصبح يعتمد على 3-4-3، في آخر مباراتين أمام أسوان في نصف نهائي كأس مصر الموسم الماضي، وضد الإسماعيلي بالدوري، إذ يشارك الثلاثي محمود علاء ومحمود حمدي الونش ومحمد عبدالغني.

وأتت تلك الطريقة بثمارها في تقليل الأخطاء الدفاعية التي تسببت في خسارة الفريق الأبيض مباراتين في بداية الدور الثاني أمام إنبي وطلائع الجيش، وعاد الزمالك إلى طريق الانتصارات بالطريقة الجديدة في مباراتي أسوان والإسماعيلي، وحقق فوزا بهدفين مقابل هدف في المباراتين.

وأصبح البرتغالي فيريرا، مجبرا على تعديل طريقة لعب الزمالك أمام الأهلي في قمة 19 يونيو المرتقبة، في ظل تأكد غياب محمود علاء، عن اللقاء، ولم يعد أمامه سوى ثنائي الدفاع محمود الونش ومحمد عبدالغني، ومن ثم سيعود إلى طريقة 4-2-3-1، وهو ما يهدد الثبات الدفاعي للفريق خاصة في ظل القوة الهجومية للفريق الأحمر وامتلاكه عناصر قوية في الخط الأمامي.

وما يزيد من صعوبة الأمر هو أن المدافع الرابع في الزمالك هو الناشئ حسام عبدالمجيد، الذي قد لا يتحمل ضغوط مباراة القمة، وهو ما يؤكد عودة فيريرا للاعتماد على طريقة 4-2-3-1.

 

حمل تطبيق

أخبار الزمالك المصري


تابعنا علي مواقع التواصل